مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

بستاني رعت اول عملية تسليم بنزين في الزهراني: لا فقدان لهذه المادة من الآن وصاعدا

الزهراني – رعت وزيرة الطاقة والمياه في حكومة تصريف الاعمال ندى بستاني، اول عملية تسليم لمادة البنزين التي استوردتها الدولة اللبنانية لاصحاب شركات التوزيع في منشآت النفط في الزهراني جنوب صيدا.

وأكدت بستاني خلال عملية التسليم ان “هذه هي الخطوة الاولى”، مبشرة المواطنين “بعدم فقدان مادة البنزين من الآن وصاعدا”، ومعلنة عن خطة في هذا الشأن بالاتفاق مع ادارة نفط الزهراني لاجراء المزيد من المناقصات في هذا القطاع.

وحول الكمية المستوردة، اوضحت بستاني ان “باخرة النفط الاولى التي وصلت الى لبنان حملت 32 مليون ليتر اي 24 ألف طن، والبواخر الاخرى ستصل الى لبنان تباعا وأكبر زبون سيكون الجيش اللبناني” لافتة الى “ان عملية البيع تتم بالليرة اللبنانية وحسب سعر الدولار المنصوص عليه حسب الجداول الرسمية”.

حليس

من جهته، قال المدير العام لمنشآت النفط في لبنان سركيس حليس: “ان ما رأيناه خلال الايام الماضية من اقفال المحطات وانتظار الناس على شكل صفوف متراصة للحصول على مادة البنزين دفعنا للقيام بهذه الخطوة”، موضحا ان “الدولة موجودة في هذا القطاع منذ العام 1931 وهي ليست طارئة ولكن كان ينقص قرار الوزيرة واليوم الدولة من جديد داخل سوق النفط”، مشيرا الى انه “في مجرد الاعلان عن اجراء المناقصات لم تعد هناك مشكلة ولن تقفل المحطات في وجه المواطنين”.

عليق

ورحب مدير شركة الامانة للمحروقات أسامة عليق بخطوة الوزيرة، وقال: “نحن كأصحاب توزيع ومحطات يهمنا ان تستورد الوزارة حتى نتمكن من الدفع بالليرة اللبنانية لاننا نبيع بالليرة اللبنانية”، مؤكدا ان “هذا الاجراء الجديد من شأنه ان يترك ارتياحا لدى قطاع النفط والموزعين والمحطات والمواطنين سواء من حيث وجود المادة او نتيجة فرق السعر بين الليرة والدولار

ل م

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.