مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

دخول شركة فريفون الأمريكية للدفع الإلكتروني السودان

فعلت شركة فريفون الامريكية العاملة في مجال الدفع الإلكتروني عن عملها في السودان عن طريق شركة وتين للأعمال المتقدمة المحدودة الوكيل الحصري للشركة الأمريكية بالبلاد.
وتاتي الخطوة عقب رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، حيث أعلن مدير شركة وتين للأعمال المتقدمه المحدودة ، أيمن الطيب، استعداد الشركة الكامل للتعاون مع الحكومة في مجال الدفع الالكتروني وتأمين في السودان.
كما وأشار الطيب إلى أن الشركة يعمل بها عدد من مهندسين ومبرمجين الاكفاء حاصلين على شهادات من شركة فري فون الامريكية كما يمكنهم عمل تطبيقات الدفع الالكتروني وصيانة كافة الأجهزة الخاصة به ، إلى جانب المبرمجين والخبراء السودانيين في تطبيقات اي ام اف وفيزا كارد وماستر كارد للدفع الإلكتروني، وفقا لموقع صحيفة السوداني.
وفي سياق آخر، أكد محافظ بنك السودان المركزي الفاتح زين العابدين، أنه تم بالفعل تحويل أموال تعويضات ضحايا الإرهابوعائلاتهم إلى الولايات المتحدة.
وأوضح أن هناك إجراءات فنية تتم في واشنطن من أجل دخول قرار رفع السودان من قائمة الإرهاب، حيز النفاذ، وفقًا لموقع (المشهد السوداني).
وقال محافظ بنك السودان المركزي، في مؤتمر صحفي إن الفريق المفاوض تحدى كل الصعاب، ونفذ هذا الأمر في وقت بسيط جدًا، لافتًا إلى أنه ستكون هناك تحديات بعد رفع أسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
وأضاف: “نحن الآن في مرحلة برنامج مُراقب من قبل صندوق النقد الدولي، نهايته ستكون سعيدة على السودان ونتائجه ستكون كبيرة جدًا، حيث يؤهلنا للدخول في مبادرة الدول الفقيرة، ورفع اسم السودان من قائمة الإرهاب، شرط أساسي للدخول في البرنامج”.
وأوضح أن “ما حدث استكمال لمعالجة أوجه الخلل الهيكلي في الاقتصاد السوداني، خاصة القطاعات الإنتاجية، وتهيئة بيئة الاستثمار وتحسين تصنيف السودان في مسألة تسهيل أداء الأعمال”.
وأشار إلى أن بنك السودان المركزي سيتبنى سياسات صارمة لضمان استقرار سعر الصرف، واستعادة وضع السودان في المنظمات الإقليمية والدولية وتعظيم الفائدة من الفرص الضائعة خلال فترة الحظر الأمريكي.
وفي يوم 19 أكتوبر الجاري أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن الحكومة السودانية وافقت على دفع تعويضات ضحايا الإرهاب من المواطنين الأمريكيين، ونتيجة لذلك سيتم رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
وقال الرئيس ترامب في تغريدة له على “تويتر“: ” إن الحكومة الجديدة في السودان ، التي تحقق تقدماً كبيراً، وافقت على دفع 335 مليون دولار لضحايا الإرهاب الأمريكيين وعائلاتهم.
حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.