مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

تعرفون قصة الطفل الإفريقي الشهير في الملصقات الكوميدية؟ عمره الحقيقي 20 عاماً

بالتأكيد شاهدتم هذا الطفل الإفريقي الشهير في الملصقات الكوميدية، وربما تحتفظون ببعض صوره لإرسالها لأصدقائكم في المواقف المضحكة، لكن هل تعرفون أن هذا الطفل ليس طفلاً أصلاً؟

فما هي قصة الطفل الإفريقي الشهير في الملصقات الكوميدية؟
Grand M أو محمد نانتوم، هو شاب عمره 20 عاماً، لكنه يعاني من حالة نادرة من التقزم أصيب بها منذ طفولته، وقد سبب ذلك له معاناة كبيرة مع التنمر.

إذ ذكر أنه كان يتعرض للسخرية في كل مكان يذهب إليه بسبب حجمه، وكان هذا يحزن والديه ويغضبهما، وأحياناً ما قد يدخلهما في شجار مع بعض المتنمرين.

“قبل أن أصبح مشهوراً اعتاد الناس أن يجعلوا مني أضحوكة، ويعزلوني أينما ذهبت، بل أحياناً يرمون علي الحجارة، لكني لا أقاتلهم ولا أنتقم. الحمد لله أنا سعيد اليوم”.

هذا ما قاله محمد عن معاناته من التنمر، في لقاء له مع قناة يوتيوب المهتمة بالمواضيع الموسيقية Thété Music. نعم، محمد يعمل الآن موسيقياً وكوميديان مشهوراً.
عُرف محمد بعدما شارك أحد الأصدقاء مقطع فيديو له وهو يضحك، وعلى الفور، تم نسخها في مئات الميمات ومقاطع الفيديو المضحكة.

ثم أصبح محمد مشهوراً، حتى إنه أنشأ حساباً على إنستغرام، يتابعه الآن نحو 2.5 مليون، وعبره يشارك جمهوره بعض الحركات المضحكة، التي باتت تسعده لأن جمهوره يحبها.

محمد مغرم بالموسيقى وميسي. فحتى إن لقبه Grand M جاء انطلاقاً من هذا الحب ممزوجاً بما كان يتعرض له من تنمر.

فقد استخدم كلمة كبير أو Grand التي كانت تستخدم للتهكم منه في السابق، وأضاف لها حرف الـ M، وهو أول حرف من اسم أكثر لاعبيه المفضلين ليونيل ميسي.

هناك سبب سبب آخر وراء حبه لميسي، إذ كان يسخر منه زملاؤه عندما يلعبون كرة القدم وينادونه ميسي لأنهم كانوا أطول منه، لكنه أحب هذا اللقب لأنه يحب اللاعب الأرجنتيني، ويتمنى لقاءه ذات يوم.

حبه لميسي جعل أول أغنية راب يقدمها في ربيع 2020 تحمل اسم لاعبه المفضل، فيما كانت الأغنية الثانية تحمل اسم “جيش مالي”، ويعمل الآن لإطلاق ألبوم غنائي من أغنيتين، إحداهما تتحدث عن أطفال الشوارع، وتدعو لاحترامهم وعدم ضربهم فقط لأنهم لا يملكون المال.
رغم تعرضه للكثير من التنمر الذي آلمه هو وأسرته، إلا أنه سعيد الآن بكونه مشهوراً، كما أصبح يحظى بالاحترام في المنطقة التي يسكن بها بعد سنواتٍ من التنمر والنبذ، وهذا أسعد والديه أيضاً كما أسعده.

“الآن، عندما ينادي الناس باسمي، أقول الحمد لله. الله عظيم”.

كما أنه سعيدٌ بدعم بعض المشاهير له، مشيراً إلى فيديو نشره المغني الكولومبي J Balvin له عبر حسابه على إنستغرام.في المرة القادمة التي تستخدم فيها مقطع فيديو أو صورة لمحمد لتضحك، تذكر أن هذا الشاب الذي يضحكك قد عانى الكثير من السخرية في الماضي بسبب شكله، وهو الآن لا يجد مشكلة في ذلك، فقط لأنه يضحك محبيه.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.