مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

توقيع اتفاقية توأمة بين جبيل ومدينة اندونيسية لتعزيز العلاقات الاقتصادية الثنائية

زار السفير الأندونيسي حاجريانتو طهاري وزوجته رياتين رئيس بلدية جبيل – بيبلوس وسام زعرور على رأس وفد ضم كلا من المسؤولة عن قسم الشؤون الاقتصادية دايزي كريستيانتي، المسؤولة عن قسم الشؤون السياسية رحمة جويتا، مساعدة السفير لينا أيوب، ومساعد مدير قسم الشؤون الاقتصادية فريد بهرام، وذلك في حضور أعضاء المجلس البلدي الجبيلي. وبحث الوفد في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين مدينة جبيل ومدينة أخرى في اندونيسيا، وفتح مجال للاستثمار في كل من المدينتين.

من ناحية أخرى، قرر الطرفان توقيع اتفاقية توأمة بين جبيل ومدينة اندونيسية تتشابه معها جغرافيا واقتصاديا، بالإضافة الى تنظيم مهرجان اندونيسي في جبيل يشارك فيه حوالى 1500 مقيم في لبنان يحمل الجنسية الاندونيسية، الأمر الذي يعرف اللبنانيين على الفولكلورالاندونيسي والمأكولات وكذلك بعض التقاليد والعادات.

طهاري
واعرب طهاري عن “حبه” لجبيل التي زارها من قبل، وعن علاقته “المميزة” مع بلديتها التي سبق عن استضافته خلال عشاء للسفراء منذ حوالى السنتين، مؤكدا “أهمية خلق جسر عبور يربط بين لبنان واندونيسيا كما هو الحال مع مصر والأردن، لتعزيز العلاقة التجارية بينهما”.

زعرور
بدوره، رحب زعرور بضيوفه وشكر السفير على زيارته، مبديا سروره بـ”فكرة التوأمة بين جبيل واندونيسيا، وخصوصا أن جبيل، التي عاشت بالسلم والسلام منذ فترة الحرب اللبنانية حتى اليوم، باتت من بين الوجهات السياحية الأهم في المنطقة بسبب ثروتها التاريخية وبنيتهاالاجتماعية المبنية على التعدد الطائفي الأمر الذي يفتح حيزا أمام العلاقات بيننا وبين الدول الأخرى ومنها أندونيسيا من خلال سفارتها في لبنان”.

وبحث المجتمعون في موضوع أزمة كورونا وكذلك الوضع الاقتصادي ووضع البلدية المالي في ظل ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء.

وفي الختام، تم تبادل الهدايا التذكارية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.