مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#لبنان.. الشارع يتحرك.. #الأسمر: وقائع على الأرض قد تقود إلى فوضى

طالب رئيس الاتحاد العمالي العام بشارة الأسمر “الهيئات الاقتصادية وجمعيات التجار وجمعية المصارف بتأييد الإضراب الذي دعا إليه الاتحاد اليوم الخميس، وإفساح المجال أمام الموظفين والعمال للمشاركة في هذا اليوم الوطني، للتعبير عن رفض حال الانهيار على مجمل المستويات، والمطالبة بتأليف حكومة اختصاصيين، والتوجه بكثافة إلى مقرّ الاتحاد – كورنيش النهر في الحادية عشرة والنصف قبل الظهر”. وحذّر من “التعرّض للمشاركين والموظفين وتهديدهم في عملهم لعدم المشاركة”. كذلك دعا الاسمر “الشعب اللبناني إلى المشاركة في التحرّكات للمطالبة بتشكيل حكومة إنقاذ لأنه من غير المقبول أن يعاني الناس من عددٍ هائل من المشاكل”.

 

ولفت رئيس ​الاتحاد العمالي العام​ ​بشارة الأسمر​ في حديث إذاعي إلى اننا “امام واقع مرير البلاد معطلة بالكامل والناس تئن من ​الفقر​ والجوع وتقف طوابير امام المحطات و​الصيدليات​ والقطاعات الانتاجية تنهار ماذا بقي من ​لبنان​ الذي نعرف؟”.

 

وشدد على انه ” لا بد من تحرك دائم وتصاعدي من قبل الاتحاد العمالي العام”، لافتا إلى انه “من حق الشعوب الحصول على سلطة إجرائية تنفيذية ونحن نعيش واقعا استثنائيا مريرا لاننا نعيش بلا حكومة للحصول على حد ادنى من الاستقرار السياسي”.

 

وأوضح ان “تحرك الشارع اليوم يحمل في طياته اخطارا لذلك هذا الاضراب هو وسيلة ضغط”. مضيفاً: “هناك وقائع على الأرض قد تقود إلى فوضى، ونحن نعمل على لفت النظر نحو هذا التفلت”.

 

الشارع يتحرّك: بدأ الاضراب يعمّ مختلف القطاعات النقابية والعمالية والاقتصادية والمؤسسات الرسمية والخاصة تلبية لدعوة ​الاتحاد العمالي العام

 

بالتزامن، بدأ التحرّك الذي دعا اليه الاتحاد العمالي العام تحت عنوان “المطالبة بحكومة إنقاذ”، في ظل الأزمة المالية والإقتصادية الحادة التي يعاني منها لبنان.

 

وتجمّع عمّال وسائقين في شارع المدارس في طرابلس للمشاركة في الإضراب.

 

وعلى وقع التحرّك، أقفلت القوى الأمنية بعض الطرقات الرئيسية في بيروت وحوّلت السير إلى الطرق الفرعية.

 

وقطع السير على جسر خلدة بالاتجاهين من قبل بعض المحتجين.

 

موقع حرمون

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.