مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#الإمارات: #بورصة_أبوظبي تتصدر #الارتفاعات_الخليجية بفضل #مكاسب سهم #العالمية_القابضة»

تصدرت سوق أبوظبي للأسهم مكاسب بورصات الخليج أمس، تقودها مكاسب قوية لسهم “العالمية القابضة” عقب إدراج وحدة لها، بينما تأثر المؤشر القطري سلبا بسهم “أريد للاتصالات”.
وأصبحت العالمية القابضة الشركة الأعلى قيمة في أبوظبي بعد إدراج “ألفا ظبي القابضة”، التي تملك “العالمية” 45 في المائة فيها وتعمل في قطاعات الرعاية الصحية والإنشاءات والضيافة. وفتحت أسهم “ألفا ظبي” على 20 درهما، لكن تراجعت إلى 15 درهما بحلول الإغلاق، لتبلغ قيمتها السوقية 150 مليار درهم “40.8 مليار دولار”. وقفزت أسهم “العالمية القابضة” 15 في المائة. وتقدم مؤشر أبوظبي 1.9 في المائة إلى 6707 نقاط، في أكبر مكاسبه خلال أكثر من شهر. وشهدت “العالمية القابضة” توسعا سريعا في شتى قطاعات أعمالها. وفي الشهر الماضي، أعلنت عن صافي ربح 1.5 مليار درهم للربع الأول من العام، ارتفاعا من 112.2 مليون قبل عام.
وزاد المؤشر الرئيس في دبي 0.5 في المائة إلى 2871 نقطة، مع صعود سهم “إعمار العقارية” القيادي 1.2 في المائة، بينما أغلقت سهم وحدتها “إعمار مولز” على صعود 1.5 في المائة. وقال “إتش.إس.بي.سي” أمس “إنه سيخصص خمسة مليارات دولار لإقراض الشركات “القوية” في الإمارات من أجل دعم خطط نمو الدولة الخليجية”، وفقا لـ”رويترز”.
وفي قطر، هبط المؤشر 0.2 في المائة إلى 10740 نقطة، متأثرا بانخفاض سهم “أريد” 3.8 في المائة. وفرضت هيئة تنظيم الاتصالات غرامة مالية قدرها 3.5 مليون ريال “933 ألفا و308 دولارات” على “أريد” لانتهاكها تعليمات للهيئة.
وارتفع مؤشر البحرين 0.3 في المائة إلى 1584 نقطة. وتراجع مؤشر مسقط 0.1 في المائة إلى 4045 نقطة. وارتفع مؤشر الكويت 0.2 في المائة إلى 7029 نقطة.
وفي القاهرة، ارتفع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.3 في المائة إلى 10305 نقاط، مدعوما بصعود سهم البنك التجاري الدولي 0.5 في المائة.

موقع حرمون/الاقتصادية

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.