مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#لبنان.. بعد ان حملها حصراً مسؤولية أزمة السيولة الحادة… هكذا ردّت #جمعية_المصارف على نقيب الأطباء

رداً على تصريح نقيب الأطباء الدكتور شرف أبو شرف في 22‏/9‏/2021 الذي حمّل فيه مصارف لبنان حصراً مسؤولية أزمة السيولة الحادة التي يمر بها لبنان، أدلى أكرم عازوري، محامي جمعية المصارف بالتوضيح التالي:

 

‏ إن القطاع المصرفي اللبناني وهو الرافعة الأساسية للإقتصاد اللبناني وهو ملك للمودعين والزبائن قبل أن يكون ملك المساهمين وكل واحد من مصارف لبنان ملتزم أخلاقياً قبل إلتزامه قانونياً بحقوق كل واحد من المودعين.

 

‏إن أزمة السيولة وبالتالي الحد من قدرة المودعين على سحب أموالهم بالعملة الأجنبية هي نتيجة للأزمة السياسية الحادة التي تعصف بلبنان وعجز الدولة عن إيفاء ديونها وخصوصاً الرفض غير المنظم للدولة اللبنانية لإيفاء سندات الدين Eurobond ‏في آذار 2020 دون تنسيق مع الدائنين ودون خطة بديلة. إضافة إلى سياسة الدعم غير المنظم للسلع بدل من دعم الأفراد المحتاجين، فمن الخطأ والظلم تحميل المصارف مسؤولية هذه الأزمة المتعددة الأسباب.

 

إن الحل الفعلي هو سياسي ومالي قبل أن يكون مصرفي، فإن كان حق كل مودع في وديعته هو حق مقدس مضمون قانونياً وأخلاقياً، فإن الحل الفعلي لإستمرار القطاع المصرفي هو أن تتصرف الجهات السياسية بطريقة لا يعود فيها أي مودع راغباً بإسترداد كافة ‏ودائعه من كافة مصارف لبنان فوراً و دفعة واحدة. فالمطلوب ليس تصفية لبنان و تصفية قطاعه المصرفي كما كانت تقتضي بذلك خطة LAZARD التي أقرّتها الحكومة السابقة، بل المطلوب حل أزمة الثقة السياسية بالنظام اللبناني وإصلاح مالية الدولة و إدارتها.

 

ترفض جمعية مصارف لبنان كافة التهم غير المسؤولة التي يوجهها نقيب الأطباء إلى مصارف لبنان وتعتبرأن توجيهاً من قبل رئيس نقابة عريقة إليها له مردود سلبي على الجهود المبذولة لمعالجة الأزمة.

 

موقع حرمون

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.