مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

محامية فاتن موسى تفجر مفاجأة جديدة في أزمة طلاق مصطفى فهمي

خلال لقائها مع برنامج “ET بالعربي”، المذاع على قنوات mbc، كشفت إيناس فوزي محامية الإعلامية اللبنانية فاتن موسى عن تفاصيل جديدة حول أزمة طلاقها من الفنان مصطفى فهمي.

قالت: “إن رغبة موكلتها في الأمومة أحد أهم الأسباب للطلاق، مشيرة إلى أن فاتن موسى عبرت لفهمي عن رغبتها في أن تصبح أمًّا أكثر من مرة ولكنه كان يرفض الفكرة بشكل مستمر ويتهرب من الأمر بل وغدر بها في النهاية”.

وأضافت أن مصطفى فهمي طلق زوجته أمام إصرارها على رغبتها في الأمومة، مستغلا تواجدها في العاصمة اللبنانية بيروت بل وحاول إخفاء جميع الدلائل التي تشير إلى أن الشقة التي كانا يمكثان بها هي شقة الزوجية، ولكنه فشل في ذلك الأمر، كما أنه وراء شائعة سرقته للمقتينات من الشقة.

وتابعت: “موكلتي تلقت مكالمة هاتفية من سناء لحظي محامية مصطفى فهمي يوم 27 من أكتوبر الماضي، وألمحت فيها بطلاقها من مصطفى فهمي وسألتها عن أغراضها وحقوقها”، مضيفة: “فاتن اتخضت وقالت لها أنا معنديش علم باللي أنت بتقوليه، دي واحدة كانت عايشة حياة سعيدة حتى ليلة سفرها إلى لبنان”

وأكدت إيناس فوزي: “قبل سفرها بليلة فاتن كانت سهرانة مع مصطفى فهمي كأي زوجين، وكان من المفترض أنه يسافر معها لحضور خطوبة شقيقتها ولكن اعتذر في آخر وقت، ولدينا أوراق حجوزاته للسفر قبل أن يلغيه”، مشيرة إلى أن حق موكلتها قانونيا في أن تظل بشقة الزوجية لحين انتهاء عدتها نافية ما ذكره الفنان مصطفى فهمي حول استعانتها ببلطجية لاقتحام الشقة.

وكان مصطفى فهمي، قد أصدر بياناً كشف فيه تفاصيل الخلاف بينه وبين زوجته السابقة الإعلامية فاتن موسى، وأوضح أن الأخيرة اقتحمت شقته، مستعينة بـ”بلطجية”، وارتكبت جرائم يُحاسب عليها القانون مستغلة عدم تواجده في القاهرة.

وشدد “فهمي” في البيان أنه لن يتنازل عن حقه، مؤكدًا أنه تناقش مع زوجته السابقة في موضوع الطلاق أكثر من مرة، وذلك بعلم والدها، وشقيقها، على أن يتم ذلك بالتراضي بعد أن أصبحت الحياة الزوجية بينهما مستحيلة.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.