مجلة وموقع إعلامي شامل
مجلة وموقع مشرقيّ اقتصاديّ ثقافيّ سياسيّ شامل

#لبنان..أوهمها بالزواج.. وخطفها!

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي – شعبة العلاقات العامة، البلاغ الآتي:

“بتاريخ 10/01/2022، إدعى أحد المواطنين أن ابنته القاصر مواليد العام ٢٠٠٧ لبنانية غادرت منزله الكائن في محلة كفرشيما بتاریخ 09/01/2022 ولغاية تاريخه لم تعد. ثم ورده اتصالاً هاتفيًا من شخص مجهول الهوية يُعلِمُهُ انه اختطف ابنته، وطلب فدية مالية بقيمة عشرة آلاف دولار أميركي.

على الفور باشرت القطعات المختصة في شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي إجراءاتها الميدانية والاستعلامية لتحديد هوية الخاطف وتحرير الفتاة. وبنتيجة الاستقصاءات والتحريات المكثّفة، تم تحديد هوية المشتبه به بتنفيذ عملية الخطف وهو المدعو: ت. غ. (من مواليد عام ٢٠٠٣، سوري). أعطيت الأوامر للعمل على تحديد مكان تواجده وتوقيفه وتحرير الفتاة المخطوفة.

بتاریخ 12/01/2022 وبعد عملية رصد ومراقبة دقيقة، تمكّنت إحدى دوريات الشعبة من تحديد مكان وجوده في محلة نحلة/بعلبك، حيث دهمت منزله وأوقفته وجرى تحرير الفتاة. بالتحقيق معه، اعترف بما نسب إليه وانه أقدم على استدراج الفتاة القاصر بعد ايهامها أنه يرغب بالزواج منها، وعمل على خطفها، وبعدها طلب فدية مالية من ذويها.

أجري المقتضى القانوني بحقه وأوقف وأودع المرجع المختص بناء على إشارة القضاء”.

 

 

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.